آخر 15 مواضيع : كتاب وصفات منال العالم           »          كتاب شهيوات شميشة           »          كتاب أطباق النخبة أمل الجهيمي           »          كتاب مقبلات و مملحات-رشيدة أمهاوش           »          شيلة (صدقيني ) للشاعر/ مبارك سالم المصلح الحربي ( ابن دهيم...           »          شيلة حرب(طالب من رفيع العرش)للشاعرسالم بن علي المصلح الحربي...           »          شيلة (احبك ) للشاعر/ مبارك سالم المصلح الحربي ( ابن دهيم...           »          اجتماع عائله الدغاشمه من فرده من حرب في ملتقاهم السنوي...           »          اجتماع الملسان السنوي الثالث للعام 1438           »          تغطية / اجتماع الدبلان السنوي لعام ١٤٣٨هـ           »          لجنة التنمية الاجتماعية في خصيبة تقيم فعاليات رمضانية...           »          لجنة التنمية الأهلية في خصيّبة توافق على إقامة ملتقى...           »          الشاعر/مبارك بن سالم المصلح الحربي ( ابن دهيم )قصيدة ( حرب )           »          تغطية زواج الشاب: خالد بن عفتان بن زويد الفريدي           »          قصيدة الشاعر/ نايف بادي طليحان المخرشي ورد الشاعر/عبدالله...




نقاط في سبيل تقويم الزوجية

كتب - بحوث - نشرات - دوريات - مطويات- مقالات.


 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-03-08, 04:37 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو مؤسس و اداري سابق
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبدالله بن غنام

البيانات
التسجيل: Mar 2007
العضوية: 16
الاقامة: مجــالس الفــردة
المواضيع: 237
الردود: 2690
جميع المشاركات: 2,927 [+]
بمعدل : 0.64 يوميا
تلقى »  7 اعجاب
ارسل »  12 اعجاب
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 120

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبدالله بن غنام غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : مكتبة المجالس
افتراضي نقاط في سبيل تقويم الزوجية

بسم الله الرحمن الرحيم

* المقال أدناه كان ردوداً على موضوع ( عش العصافير ) الذي يتحدث عن العلاقة الزوجية ، والذي طرحة الشيخ / سلمان العودة على مدى ثلاثة أسابيع في برنامجه الحياة كلمة .

ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ


ليش طيب نسميه عش (( عصافير ))

أعتقد أن المشكلة تبدأ من هنا : البعد عن الواقع والعيش في فضاء الحلم.

يعني أيعقل أن الزوجة وهي شريكة حياة ، تخيل ، شريكة حياة ، تتعطل كلياً عن العمل وقد تضحي بتلك الشراكة إذا لم تسمع كلمة رقيقة من الرجل !!!!!!

اي حياة هشة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!

أنا ـ من منظوري طبعاً ـ لا أرى تلك الهشاشة في الواقع ، أو على الأقل لم يصطبغ بها كل الواقع ، فلا يستقيم إذن تعميم تللك النظرة الحالمة الهشة على الواقع .

صحيح أن غريزة كليهما تستدعي العاطفة والرحمة واللين من الأخر ، لكن أيضاً حياة كليهما تستدعي من الآخر الجد والعمل ، والدعم ، والعطاء والتضحية.

الحياة ليست عاطفة فقط!!!!!!!!.

والغريزة ليست هي كل ما يعني الزوج من زوجه.

والحلم والأمل يجب أن يتزنان ، فالحياة ليست روحانية محضة ، فعالم الغيب يوازيه عالم الشهادة .

ولو أننا ركزنا فقط على تلك النزعة الحالمة لما كان الأطفال إذاً في الحسبان ، ولما كان المستقبل كذلك .

ولا الأهل ولا المحيط ، ولا شي أبعد من المتعة اللحظية.

هل تلك هي الحياة الزوجية ؟؟ لا ،،، بل هي فعلاً شيء أقرب لعش العصافير .

أما الشراكة في الحياة ، فهي التي تضع المستقبل في المنظور ، والطفل في الحسبان , والجار والأهل والخلان.

وهنا اسأل :

لماذا يرى الزوج الزوجة في معزل عن المحيط ككل؟

فلربما كان إنسجامه معها هشاً ، ولكنها كفته كثيراً من المشاكل في المحيط ، وسدت لديه كثيراً من الإحتياجات والإلتزامات التي تلزم منه للمحيط .

كما قال صلى الله عليه وسلم : (( عسى أن تكره منها خلقاً وترضى آخر )) أو كما قال.

أن حاجاتكما اللحظية يا عزيزي الرجل وعزيزتي المرأة ونزعاتكما الجسدية لا تقل أهمية عن الصورة العامة لهذه الأسرة في المحيط ـ والتي قد ينهض بها أحدكما ويكفي عن الآخر ـ ، كما لاتقل أهمية عن إيجاد بيئة متزنة وهادئة لتنشئة الأطفال ، ولا تقل أيضاً عن أهمية وجود هذه الأسرة المتزنة الهادئة ذات الصورة الحسنة في المجتمع ، لأن ذلك أنما يساهم في صلاح المجتمع . بإيجاد المثل القدوة فيه . بل بأدق نواة فيه .

هي المسألة كلها تربية ، من الفرد الضئيل ، إلى المجتمع الكبير ، كلٌ بحاجة للتربية.

فلا أحد ينقصه فهم المُثل والقيم والموازين ، ولكن الكل بحاجة إلى أن يربي نفسه عليها ، ويُفعلها في حياته.

كما قال تعالى (( وأمر أهلك بالصلاة وأصطبر عليها ))


بأختصار ، أجعلوه عش عصافير ، أو أجعلوه عرين أسود ، المهم أن يصطبغ بالهدوء والإتزان ، وأن يتسم بالإستقرار ، وأن يمضي بكما لهدف منشود ، بخطى جادة لا تكل.

وهنا أقف لأعيد ما كتبته سابقاً

وأعتقد أنه ينبغي من الطرفين ، تفعيل الود والرحمة .

فالكلمة العذبة ـ وداً أو رحمة ـ والإبتسامة والدعة ، والسلاسة ، والأريحية

يجب أن تُفعل هذه الأخلاقيات ، أن لم يكن عن ود وعشق ، فليكن رحمة ولطف ، من أي الطرفين للآخر

وبتفعيل الود والرحمة بين الزوجين ، كل الحل لضمان رسو سفينة الزواج وعدم اضطرابها في بحر هادر

كذلك الثقة :

الثقة في الزوجة فلا يتولى الرجل كل التفاصيل ، أو يتدخل في كل التفاصيل ـ التي تختص بها أو هي ضمن دورها ـ ، في شي تستطيع المرأة أن تكفي فيه.

الثقة بذاتها واعطائها الثقة بنفسها والثقة بالعلاقة والثقة بنجاح العلاقة ، وكذلك الثقة منها بالرجل ودعمه في قرارته مهما كان قراره صعباً .

مثلاً قرر الزوج أن يستبدل وظيفته بأخرى ، لابد أن يجد من الزوجة الثقة بهذا القرار ، لامجرد الدعم ، ولا الصياح والنواح والدعوة بالويل والثبور.

وهنا أذكر موقف هاجر حين قرر ابراهيم عليه السلام تركها وأبنها في وادي غير ذي زرع .

كيف قبلت بالقرار ، لم تقبل فقط بل كانت على ثقة بالقرار .

وبإختصار أقول ـ أعتقد ـ أن كل علاقة زوجية مضمون لها النجاح شريطة أن يلتزم كل طرف بدوره فلا يتعداه ليتقمص دور الآخر.

وكل علاقة فشلت ، كان لأن أحد الزوجين أستبد بشي مما يخص الآخر ، يخص طبيعة الذكر أو طبيعة الأنثى.


الموعظة

حيث قال تعالى : (( الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللّهُ وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيّاً كَبِيراً )) ، (النساء : 34)

وفي علمي ـ القاصر ـ الموعظة من الرجل والمرأة توجيه لابد أن يقوم على المصارحة .
أذاً لابد من المناصحة والتوجيه والصبر على ذلك.

ومن المرأة كذلك للرجل ،

موعظة ......

، مصارحة....

، لفت نظر بالمكاشفة ......

، ولا بد من إنتظار النتيجة ، وعدم الإستعجال على ثمرة التوجيه والمناصحة والمكاشفة من الطرف لمقابلة.

إذاً فالصراحة.....

، والصراحة قائمة على نقطتين :

ـ الصدق.

ـ عدم الغموض .


فالمرأة أذا أحست الغموض من الرجل فلن تشعر بالأمان معه ، وهو كذلك إن لم يلمس منها الصراحة فلن يثق بالعلاقة ، وستكون العلاقة بينهما خاملة .

ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ــ

دعونا نكتب نقاط محددة فيها جِماع الأمر كله :



من قواعد الشرع أن لايكون الطلاق من الرجل للمرأة إلا في طهر لم يطأها فيه ، بمعنى أنه إن عزم الطلاق ، فعليه الإنتظار حتى تحيض وتطهر وإن لا يطأها في ذلك الطهر إذا عزم الطلاق .

وفترة الإنتظار هذه لتخمير القرار لا لإلغائه ، وحتى يكون المقرر على ثقة منه فشهر دارسة لقرار مصيري أكثر من الكفاية ، وحتى تكون ثمة فرصة أخيرة للتراجع من أحد الطرفين أو الإستئناف من جديد .

إذا فمن الحلول لمعلاجة فتور العلاقة ، أو لتقويم العلاقة ، هو الإبتعاد وهجر الزوجية ، فترة من الزمن ، منها يتبين حقيقة الشعور تجاه الآخر ، وحقيقة المنزلة التي له في القلب وفي الحياة ، وحقيقة الدور ومدى فاعليته ، والحياة ومدى تأثرها بغيابه .

هذه نقطة في سبيل التقويم .

النقطة الثانية ( مالم تروا كفراً بواحاً ) :


تقييم الإشكالات والسلبيات بواقعية وموضوعية ، وإدراك ما هو عارض وما هو أصيل منها .

أحياناً الوساوس والظنون تجنح بأحدهما فيعتقد أن المشكلة أكبر مما يتصور ، والسلبيات أضخم من العلاج .

وهنا أقول له لا تنجرف خلف الظن مهما رأيت ، مالم ترى شيئاً قاطعاً عندك عليه الحجة الداحضة والبرهان الذي لايرد .

وعلاج تلك الوساوس أو القلق النفسي ، بأمرين :

الأول : المصارحة والمكاشفة من كليهما .

الثاني : الإعتماد على الحق الصريح وتمسكاً بالعدالة أمام الله تعالى .


وإذا رأى أحدهما أنه لا سبيل للتفاهم والمكاشفة ، أو أنهما لا يحسنان المكاشفة وجلاء الغمة ، فلا بد إذاً من تدخل خارجي نصوح حكيم ( حكماً من أهله وحكماً من أهلها ) ومن وجهة نظري الخاصة قد يكون الحكم من أبنائهما ـ ما المانع ـ .

النقطة الثالثة :

الحرص على النجاح ، وروح التحدي أمام العقبات ، وقوة الطموح .

فلا يبرك أحدهما عند أول عقبة ، أو أدنى عرقلة ، لماذا لا تطمح المرأة أن تصنع الرجل .

ولماذا الرجل لا يصنع المرأة .

وكلاهما لديه في خياله ـ من أرض الأحلام التي أتى منها ـ نموذجاً مثالياً ، لماذا لا ينزله على أرض الواقع ، لماذا لا يصنعه ويوجده من العدم ؟

والكل يعرف أن الرجل يتغير بعد الزواج ، والزوجة كذلك .

إذاً ثمة تأثير ملموس ، وواقع يتغير ، لماذا يضحى بهذا الجهد سريعاً .

لماذا لا يرى أحدهما ماذا حقق وماذا صنع من صاحبه فيما مضى ؟

لابد أن يقدر كلاهما بطء التغيير ، ولابد أن يؤمن كلاهما بتفاعل الآخر وتغيره .

ومن روح التحدي كذلك أن يرى أن الطلاق هروب وتنصل وليس حلاً بل هو هو الفشل .

كما قال صديق لي : ( أن فشلت مع هذه المرأة فمالذي يضمن لي النجاح مع غيرها )

نعم ،، لماذا ترى صاحبك بالسوء الذي يستوجب الهرب منه ، مادمت ملتزماً بالحق الصريح مستبعداً للظنون التي لا تستقيم لها حجة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ولماذا لا ترى الصبر الا في السراء ولا تراه في الضراء ؟

لماذا تنقلب القيم والموازين حين يمتحن الصبر ؟




الموضوع جد غزير فعلاً ويحتاج لأكثر من الإشارة بهذه السطور



كتبته واسأل الله أن ينفع به












توقيع :

عرض البوم صور عبدالله بن غنام  
قديم 28-03-08, 11:32 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
إداري سابق
الرتبة:

البيانات
التسجيل: May 2007
العضوية: 337
الاقامة: الاسياح خصيبة
الجنس: ذكر
المواضيع: 31
الردود: 380
جميع المشاركات: 411 [+]
بمعدل : 0.09 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 50

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
(( أبوأنس)) غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالله بن غنام المنتدى : مكتبة المجالس
افتراضي رد: نقاط في سبيل تقويم الزوجية

الأخ الفاضل / أبا عزام

بارك الله فيك على هذا المقال

ـــــــــــــ( ولي عودة إن شاء الله لأقرأ المقال بتأني )ــــــــــــــــــ












عرض البوم صور (( أبوأنس))  
قديم 30-03-08, 10:07 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو مؤسس وإداري سابق
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية خلف الفريد

البيانات
التسجيل: May 2007
العضوية: 316
الاقامة: بريده
الجنس: ذكر
المواضيع: 361
الردود: 5482
جميع المشاركات: 5,843 [+]
بمعدل : 1.29 يوميا
تلقى »  26 اعجاب
ارسل »  1 اعجاب
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 309

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خلف الفريد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالله بن غنام المنتدى : مكتبة المجالس
افتراضي رد: نقاط في سبيل تقويم الزوجية

اخي ابو عزام
اضافة جميله رائعه بارك الله فيك
لقد تطرقت الى نقاط كثيره وفحواها هو عين العقل
نعم يعلم الله انه عندما ارى العلاقات الزوجيه عند عوامّنا وخلوها
من الانسانيه والواقعيه (مع وجود التوجيهات الاسلاميه الخالده) اقول
عندما ارى ذلك استشعر عظم المسؤوليه الملقاه على عواتقنا نحن
المتعلمون من الطرفين وخصوصاً الرجال !!!!!!!
وكما ترى اخي هذا الخلل الخطير في قضية العلاقات الزوجيه في
بلادنا وكثرة الطلاق والقضايا المرتبطه بالازواج والزواج
ان القلب ليحزن ويضيق مما يرى ويقرأ
لكن الامل موجود والخير موعود ان شاء الله
اشكرك على هذا الثراء والاثراء
لاهنت












توقيع :

4-



لنتعرف اكثر ....هنا ديواني
http://www.alfredah.net/forum/threads/alfredah18556/


التعديل الأخير تم بواسطة خلف الفريد ; 30-03-08 الساعة 10:14 AM
عرض البوم صور خلف الفريد  
قديم 09-04-08, 06:42 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
::عضو ذهبي::
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ذعار بن حماد

البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 938
الاقامة: الرياض
الجنس: ذكر
المواضيع: 41
الردود: 232
جميع المشاركات: 273 [+]
بمعدل : 0.06 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 50

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ذعار بن حماد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالله بن غنام المنتدى : مكتبة المجالس
افتراضي رد: نقاط في سبيل تقويم الزوجية

الاخ ابوعزام
توجيه جميل واسقاط الضوء على موضوع مهم وهو شركة الحياة بين الرجل والمرأه وديننا الحنيف كفل حياة الزوجين بالتوجيهات والنصائح وحقوق الطرفين متمثلا بالكتاب والسنه بالاضافه الى وعي التعامل بين الرجل والمرأه وكل منهم مسؤول في كيان هذه الشركه وانجاب الابناء والتعاون على تربيتهم الصحيحه وتحقيقهم مايتمنوه منهم مستقبلا وماينتضرونهم منهم والاسره ترابط وتكافل وفكر واحد والله يوفق الجميع وهذه تجربه من عبدالله وخلف استفيدوا منها يالعزوبيه












عرض البوم صور ذعار بن حماد  
قديم 24-05-08, 06:40 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو مؤسس وإداري سابق
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Apr 2007
العضوية: 54
الاقامة: الرياض
الجنس: ذكر
المواضيع: 165
الردود: 1081
جميع المشاركات: 1,246 [+]
بمعدل : 0.27 يوميا
تلقى »  1 اعجاب
ارسل »  2 اعجاب
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 60

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
زيد بن متعب غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالله بن غنام المنتدى : مكتبة المجالس
افتراضي رد: نقاط في سبيل تقويم الزوجية

ابو عزام

مبدع كالعادة

هناك أخطاء متكررة . وقد اعجبني مداخلة في برنامج البيوت السعيدة في الرديوا من امراءة

كبيرة في السن . تلكمت وتفضلت ببعض ماجدت به وذكرت ان الخلل يبداً من البيت بالنسبة

للولد وللبنت . وانه من المفروض ان تعطى الأم دورساً للأبن فيما تتعرض له البنت من ظروف

وبالتالي تؤثر على نفسيتها .

الشيء الأخر . وهو الصعب ان يكون للرجل القدرة على الشد والجذب بالألية والطريقة والوقت
المناسب

تقبل مودتي












توقيع :

عرض البوم صور زيد بن متعب  
قديم 14-06-08, 02:29 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو مؤسس وإداري سابق
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Apr 2007
العضوية: 206
الاقامة: الصين
الجنس: ذكر
المواضيع: 285
الردود: 3925
جميع المشاركات: 4,210 [+]
بمعدل : 0.92 يوميا
تلقى »  2 اعجاب
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 70

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ابوبندر غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالله بن غنام المنتدى : مكتبة المجالس
افتراضي رد: نقاط في سبيل تقويم الزوجية

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خلف الفريد مشاهدة المشاركة
اخي ابو عزام
اضافة جميله رائعه بارك الله فيك
لقد تطرقت الى نقاط كثيره وفحواها هو عين العقل
نعم يعلم الله انه عندما ارى العلاقات الزوجيه عند عوامّنا وخلوها
من الانسانيه والواقعيه (مع وجود التوجيهات الاسلاميه الخالده) اقول
عندما ارى ذلك استشعر عظم المسؤوليه الملقاه على عواتقنا نحن
المتعلمون من الطرفين وخصوصاً الرجال !!!!!!!
وكما ترى اخي هذا الخلل الخطير في قضية العلاقات الزوجيه في
بلادنا وكثرة الطلاق والقضايا المرتبطه بالازواج والزواج
ان القلب ليحزن ويضيق مما يرى ويقرأ
لكن الامل موجود والخير موعود ان شاء الله
اشكرك على هذا الثراء والاثراء
لاهنت

لاهنت ابو عزام
موضوع قيم ولا ازيد على ابوعبد العزيز وبقية المتداخلين












عرض البوم صور ابوبندر  
قديم 02-07-08, 08:32 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو مؤسس و اداري سابق
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبدالله بن غنام

البيانات
التسجيل: Mar 2007
العضوية: 16
الاقامة: مجــالس الفــردة
المواضيع: 237
الردود: 2690
جميع المشاركات: 2,927 [+]
بمعدل : 0.64 يوميا
تلقى »  7 اعجاب
ارسل »  12 اعجاب
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 120

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبدالله بن غنام غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالله بن غنام المنتدى : مكتبة المجالس
افتراضي رد: نقاط في سبيل تقويم الزوجية

شكراً جزيلاً لكل من مر من هنا

وترك تعقيباً جميلاً

فتعقيباتكم الرائعة محفز دائم لمزيد من العطاء

فالف تحية للجميع












توقيع :

عرض البوم صور عبدالله بن غنام  
قديم 12-04-09, 01:02 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ماسي مميز
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية قرناس

البيانات
التسجيل: Feb 2009
العضوية: 1985
الجنس: ذكر
المواضيع: 620
الردود: 5390
جميع المشاركات: 6,010 [+]
بمعدل : 1.55 يوميا
تلقى »  2 اعجاب
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 236

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
قرناس غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالله بن غنام المنتدى : مكتبة المجالس
افتراضي رد: نقاط في سبيل تقويم الزوجية

يعطيك العافيه

على الموضوع الرائع

تحياتي












توقيع :

عرض البوم صور قرناس  
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الزوجية , تقويم , سبيل , نقاط


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة سبيل بن سند الحربي النمر الارقط مجلس قصة وأبيات 10 04-08-11 01:12 PM
نبذه مختصره الشاعر عبدالله ابن سبيل رحمه الله و عن مولده ونشاءته وبعض قصائده ذعذاع الشمال مجلس قصة وأبيات 0 16-03-10 12:06 AM
سبيل بن سند سبيل المزيني الحربي فارس بن غنيم مجلس فضاء الشعر 13 15-08-09 05:17 PM
الشاعره عابره سبيل (رحمها الله) $$ قاهر الاحزان $$ مجلس فضاء الشعر 12 01-03-08 12:16 AM
قصيدة المرحوم / سبيل بن سند الحربي متعب بن نومان مجلس فضاء الشعر 13 03-06-07 02:22 AM


الساعة الآن 11:29 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
لتصفح الموقع بشكل جيد الرجاء استخدام الإصدارات الاخيرة من متصفحات IE, FireFox, Chrome

Security team

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52