• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 03:58 مساءً , الأحد 6 ربيع الأول 1444 / 2 أكتوبر 2022 | آخر تحديث: 03-04-1444

افتقدت المدينة والقبيلة الى ركيزه من ركائزها رحمك الله ابا راكان مقال للاستاذ مشعل المطيع الفريدي رحل الدكتور .. مقال للأستاذ محمد عبدالرحمن المنصور الفريدي دفنا النشاما ما دفنا جمايلها رحل الكريم صاحب كلمة أبشر طبت حياً وميتاً ابا راكان سَقى الغَيثُ غَيثاً وارَتِ الأَرضُ شَخصَهُ مطلب من مطالب الحياة أفلت شمسكِ يا أمي حياتك بعد الخمسين الشاعر خلف الفريد وفاء أصيل وإبداع يتجدد

المجتمع بين سندان الإعجاب ومطرقة التعجب !!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
المجتمع بين سندان الإعجاب ومطرقة التعجب !!
عندما تتعجب من تفاوت اهتمامات الناس بهذا الزمان ومساحات الإعجاب التي يمنحونها لأمور هامشيه تتصدر المشهد بالمجتمع وهي للأسف الشديد لاتخدم وطنا.. ولا تغرس خلقا ..ولاتجسد قيما ..ولاتؤصل مجدا ..ولاتخلدا أثرا نافعا..ولاتبني شخصيات ناضجه...هنا يتسائل المجتمع ويتألم تحت وطأة مطرقة التعجب !! حينها تتداعى المعاني !! وتسقط مع تداعي المعاني دمعات ...على ذكريات وشخصيات واهتمامات وأولويات ناضجة وهادفة كانت هي أساس بناء المجتمع ونقاؤه وجماله وعفويته وسمو مقاصده ..ولايمنح وسام الإعجاب الناضج إلا لأمر هادف تتسامى معه الاهتمامات والعلاقات بين أفراد المجتمع الواحد...
لاشك إن الإعجاب حرية شخصية وقناعةذاتيه..ولكن يجب أن يرتقي كل شخص بذائقته وينمي في نفسه مهارة التفكير السليم التي تعطي بعد النظر الثاقب لهوية الإعجاب واستحقاقه الواجب... وإلا سوف يعيش المجتمع بين ازدواجية معايير الإعجاب وتنامي علامة الإستفهام ؟ فيكون التعجب العميق هو سيد الموقف !! ﻷن الإعجاب المفرط كالإسراف له عواقبه السلبية على الفرد وعلى والمجتمع .. والله سبحانه إذا أحب أحدا أنزل محبته في قلوب البشر لأعماله الصالحة ونيته الصادقه بدون تكلف أو تصنع أو تزييف او تلميع... والله الهادي لسواء السبيل..
حديد بن محمد بن حديد الفريدي.
القصيم..كبد

بواسطة : منصور الوسوس
 0  0  750
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر