• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 11:43 صباحًا , السبت 9 جمادي الأول 1444 / 3 ديسمبر 2022 | آخر تحديث: اليوم

الإعلامي الرائع والشاعر المبدع رشيد محمد الفريدي افتقدت المدينة والقبيلة الى ركيزه من ركائزها رحمك الله ابا راكان مقال للاستاذ مشعل المطيع الفريدي رحل الدكتور .. مقال للأستاذ محمد عبدالرحمن المنصور الفريدي دفنا النشاما ما دفنا جمايلها رحل الكريم صاحب كلمة أبشر طبت حياً وميتاً ابا راكان سَقى الغَيثُ غَيثاً وارَتِ الأَرضُ شَخصَهُ مطلب من مطالب الحياة أفلت شمسكِ يا أمي حياتك بعد الخمسين

مجالس الفرده امتداد أمجاد تتوارثه اجيال

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
مجالس الفرده امتداد أمجاد تتوارثه أجيال..

قبيلة الفرده.. هذا الكيان العريق.. والأسم الفريد.. تاريخ أصيل تليد.. وحاضر مجيد. يتجسد بشهامة وكرم. و فروسية وشجاعة.. وتفوق وتميز.. وولاء ووفاء.. لهذا الوطن المعطاء.. وحكامه الأوفياء..
عيال راشد.. يتحدث التاريخ عن صدق مواقفهم النبيله.. وقب المهار الأصيله.. يشهد المكان والزمان.. على هذا الإرث الفريد..
لقد اجتمعت بقبيلة الفرده.. كل مكارم الأخلاق.. النابعة من تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف.. والعادات والتقاليد الفاضله.. التي هي من ثوابت العلاقات والتواصل والتكامل بين القبائل ..لقد سطرت صفحات التاريخ الخالده.. أمجاد وأخبار القبيله ومواقفها.. من فروسية.. وشجاعة ..ومشيخة.. وكرما ..ووفاءا.. و أثارا.. وإيثارا.. وتضحية..وشعرا ونثرا..
وفي زمننا الحاضر.. يواصل أبناء القبيلة تأصيل هذا التفوق والتميز.. في جميع الميادين الوطنيه ..كشهداء واجب.. واختراعات علميه وطبيه ..وخدمات اجتماعيه.ومواقف إنسانيه ..ومنابر إعلاميه..وأنشطة رياضيه ..وكقيادات وطنيه.. وكفاءات ناضجه لخدمة الدين والمليك والوطن.. والتنافس الشريف على المراكز المتقدمه بالموروث الشعبي الوطني لملاك الأبل والحصول عليها بكل ثقة واقتدار ..كل ذلك يجسد الأرث العظيم لأبناء هذه القبيلة.. والحاضر الرائع.. والمستقبل المشرق لأبنائها..
وشهادة اعجاب وتحية إجلال وتقدير للمنبر الإعلامي لمجالس الفرده بجميع فروعه الإعلاميه الذي اجتهد القائمين عليه على تجسيد كيان هذه القبيله من خلال مسمى مجالس الفرده الذي هو امتداد لمجالس الآباء والأجداد.. أسم ووسم.. وأصالة وجزالة.. ورؤية وعمل وأمل.. فبارك الله بالجهود وبارك الله بالرجال القائمين على هذه الجهود ..والله ولي التوفيق...
حديد محمد الحديد الفريدي
القصيم..كبد..

 0  0  782
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر