آخر 15 مواضيع : كتاب وصفات منال العالم           »          كتاب شهيوات شميشة           »          كتاب أطباق النخبة أمل الجهيمي           »          كتاب مقبلات و مملحات-رشيدة أمهاوش           »          شيلة (صدقيني ) للشاعر/ مبارك سالم المصلح الحربي ( ابن دهيم...           »          شيلة حرب(طالب من رفيع العرش)للشاعرسالم بن علي المصلح الحربي...           »          شيلة (احبك ) للشاعر/ مبارك سالم المصلح الحربي ( ابن دهيم...           »          اجتماع عائله الدغاشمه من فرده من حرب في ملتقاهم السنوي...           »          اجتماع الملسان السنوي الثالث للعام 1438           »          تغطية / اجتماع الدبلان السنوي لعام ١٤٣٨هـ           »          لجنة التنمية الاجتماعية في خصيبة تقيم فعاليات رمضانية...           »          لجنة التنمية الأهلية في خصيّبة توافق على إقامة ملتقى...           »          الشاعر/مبارك بن سالم المصلح الحربي ( ابن دهيم )قصيدة ( حرب )           »          تغطية زواج الشاب: خالد بن عفتان بن زويد الفريدي           »          قصيدة الشاعر/ نايف بادي طليحان المخرشي ورد الشاعر/عبدالله...



العودة   مجالس الفرده > المجالس االعامة > المجالس العامة > مجلس التربية والتعليم
مجلس التربية والتعليم اخبار ، انظمة ، التقويم الدراسي ، المدارس ، الطلاب ، المعلمون ، المعلمات، المناهج ،.

بعد 40 عام طلاب يكرمون معلمهم في مشهد مؤثر ( صور )

اخبار ، انظمة ، التقويم الدراسي ، المدارس ، الطلاب ، المعلمون ، المعلمات، المناهج ،.


 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 23-12-13, 05:06 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ماسي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية خيال

البيانات
التسجيل: Mar 2012
العضوية: 4779
الجنس: ذكر
المواضيع: 153
الردود: 968
جميع المشاركات: 1,121 [+]
بمعدل : 0.41 يوميا
تلقى »  27 اعجاب
ارسل »  16 اعجاب
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 50

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
خيال غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : مجلس التربية والتعليم
افتراضي بعد 40 عام طلاب يكرمون معلمهم في مشهد مؤثر ( صور )

انطلاق من مبادئنا الإسلامية وعاداتنا العربية الأصيلة وما تربينا عليه من وفاء لذوي الفضل والمعروف فقد تحقق بحمد الله وفضله حلم راودني شخصياً منذ سنين طويلة وهو تكريم أستاذ الأجيال بمحافظة بقعاء المربي الفاضل الأستاذ حسين بن إبراهيم عليان بمقر إقامته بمدينة أربد شمال المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة عصر يوم الاثنين الموافق 21/8/1433هـ بحضور عدد من الرجال الذين حرصوا على حضور التكريم وقد حالت الظروف عن حضور البعض ممن عقدوا العزم على المشاركة بالتكريم فاكتفى البعض منهم بإرسال الهدايا الخاصة لأستاذنا القدير الذي أمضى زهرة شبابه يعلم ويربي بالمملكة العربية السعودية ما يقارب من عشرين عام حافة بالعطاء والإخلاص والصبر على المصيبة التي حلت به وقصتها المحزنة التي يعرفها ذلك الجيل الذي عايش تفاصيلها المؤلمة .

نبذة مختصرة عن معلم الأجيال الفريد

هو الأستاذ حسين عليان معلم لمادة الجغرافيا تخرج من جامعة دمشق 1967م وكانت بدايته بالتعليم عندما درّس بنعجان التابعة للخرج عام 1969م ثم انتقل لجنوب المملكة في بالجرشي والأطاولة في بلاد زهران ثم انتقل لمنطقة حائل ليعمل في متوسطة بقعاء ما يقارب 16 سنة حتى غادر المملكة نهاية عام 1989هـ بعد أن أكمل 20 عام مليئة بالذكريات الجميلة بالصحبة الطيبة والحب المتبادل مع مجتمع وجد به الرجولة والأخلاق الفاضلة وصدق المعاملة والإخلاص بالعمل كنموذج فريد أصبح مضرب للمثل ولكن خالط ذلك ذكريات أليمة للغاية تدمي القلب وتدمع العين عندما توفيت زوجته رحمها الله أمام ناظريه في مشهد مؤلم فقد نقلها بسيارته الخاصة ( كرسيدا ) من بقعاء إلى حائل لحدوث نزيف قبل ولادتها ولكنه تعرض لمشاكل في الطريق الترابي وتاه الطريق فأخذ يتخبط وسط ارتباك معتاد في مثل هذه المواقف الصعبة والنزيف يزداد حتى فارقة زوجته الحياة رحمها الله وأسكنها الجنة وعوضه بخير .
بالإضافة لتفانيه بالعمل لدرجة أن أوقف حياته لخدمة المدرسة وطلابها وزملائه المعلمين حيث تحمل طباعة أسئلة جميع المواد كونه الوحيد الذي يجيد الطباعة كما يقوم بمهام الكنترول ولا يخرج من المدرسة أيام الاختبارات إلا عند الساعة العاشرة ليلاً بشهادة زملائه بلا مقابل .
كل ذلك أعطاه مكانة ومحبة في مجتمع يقدر مثل هذا الرجل الفريد .
الرجل كان له مواقف تربوية لا تنسى وساهم بقوة في تأهيل أجيال متعاقبة من خلال أسلوبه الراقي وتعامله الفذ وكان نموذج لأبنائه الطلاب .
لذلك كنا حريصين على الوصول إليه طوال السنوات العشرين الماضية وقد تحقق هذا الهدف العام الماضي عندما أرشدنا لعنوانه ( التقريبي ) أحد الأخوة الذين تربطه به علاقة قديمة وقد يسر الله لنا الوصول إليه يوم الثلاثاء 26/12/1432هـ وبعد السلام عليه والاطمئنان على صحته طالبناه بزيارة لمحافظة بقعاء وتكريمه بحفل كبير مع التكفل بمصاريف أداء الحج أو العمرة حسب رغبته ولكنه رفض بشكل قاطع كل ذلك لظروفه الصحية وعدم قدرته على مشاق السفر فكان لزاماً علينا تكريمه بمقر إقامته .
مما يثلج الصدر ويؤكد استحقاق الرجل للتكريم ما قاله حينما أقسم بالله بأن هذا التكريم بالنسبة له يوازي كنوز الدنيا وأشار إلى أهمية المملكة العربية السعودية وما تقوم به لجميع الدول الشقيقة ووصفها بالأم الحنون وقال رغم ما عشناه من قساوة الظروف في ذلك الزمن وما حدث له من مصاب جلل إلا أنه يعتز بتلك الفترة الذهبية من حياته وقال من يعيش على تراب المملكة ويعاشر أهلها فلا بد وأن يذكر أفضالها العظيمة ولا ينكر ذلك إلا جاحد لا يحفظ للكرام حقهم .

رسالة الأستاذ حسين عليان

رسالة وصلت عن طريق الإيميل ( ننقلها هنا نصياً )


بسم الله الرحمن الرحيم


الأخ العزيز /أبو طلال والأخوة الأفاضل كافة , يحفظكم الله ويرعاكم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته , وبعد :
انه لمن طيب الأصل وحسن الانتماء أن يسجل المرء مشاعره تجاه شخص مر في حياته وترك لديه انطباعا طيبا.
وما أحطموني به من اهتمام وتقدير أثر في كياني وتأكد لي من جميع الأخوة والزملاء بأني كنت بين أبنائي وإخوتي , أعزاء أوفياء .
وأسجل هنا وبكل اعتزاز زيارة كوكبة من طلبة الأمس , رجال اليوم .. أمضيت معهم سنين من عمري ؛ فأنتم أعزائي بحضوركم هذا يعتبر مفخرة أولا وقبل كل شيء لذويكم الذين تعلمتم في كنفهم كيف يكون البر بمعانيه السامية وكيف يكون العرفان بالجميل لمن أخذوا بأيدكم في خضم الحياة حتى تجاوزتم إلى بر الأمان ,فخطوتم بثبات ويقين لمستقبل زاهر .. واعد بالخير بإذن الله .
فشكرا لله أولا الذي ثبتكم على منهج الحق .. من ثم شكرا لكم على هذه المبادرة والتقدير الذي أوليتموني إياه .
.. فكم هو جميل أن يكون العرفان بمثل هذا المعنى السامي .
ولا يفوتني أن أنوه في هذا المقام إلى ما ضمنتموه ضمن هداياكم.. فأنا معتز بكم أولا وبه . والكريم لا ترد هداياه وقبل هذا اقتداء برسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم ؛ ولكن اسمحوا لي فقد اقتطعت جزا لي كهدية والجزء الآخر بذلته للذين ينطبق عليهم قول الله تعالى:
لِلْفُقَرَاء الَّذِينَ أُحصِرُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ لاَ يَسْتَطِيعُونَ ضَرْباً فِي الأَرْضِ يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاء مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُم بِسِيمَاهُمْ لاَ يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافاً وَمَا تُنفِقُواْ مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللّهَ بِهِ عَلِيمٌ (البقرة : 273 )
مع عقد النية بأن يكون عطاء الله هذا مآله ومرد ثوابه لصاحبه الأول الذي أرسله .

تحياتي لكم جميعا وأمنياتي لكم بمزيد من الرفعة والسؤدد بإذن الله تعالى .


أخوكم / حسين عليان





نترككم مع الصور


































____________________________



لقطات جميلة من أرشيف الأستاذ حسين عليان في محافظة بقعاء في التسعينات الهجرية




















منقول












عرض البوم صور خيال  
 

الكلمات الدلالية (Tags)
صور , طلاب , عام , مؤثر , مشهد , معلمهم , يكرمون


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:11 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
لتصفح الموقع بشكل جيد الرجاء استخدام الإصدارات الاخيرة من متصفحات IE, FireFox, Chrome

Security team

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52