آخر 15 مواضيع : كتاب وصفات منال العالم           »          كتاب شهيوات شميشة           »          كتاب أطباق النخبة أمل الجهيمي           »          كتاب مقبلات و مملحات-رشيدة أمهاوش           »          شيلة (صدقيني ) للشاعر/ مبارك سالم المصلح الحربي ( ابن دهيم...           »          شيلة حرب(طالب من رفيع العرش)للشاعرسالم بن علي المصلح الحربي...           »          شيلة (احبك ) للشاعر/ مبارك سالم المصلح الحربي ( ابن دهيم...           »          اجتماع عائله الدغاشمه من فرده من حرب في ملتقاهم السنوي...           »          اجتماع الملسان السنوي الثالث للعام 1438           »          تغطية / اجتماع الدبلان السنوي لعام ١٤٣٨هـ           »          لجنة التنمية الاجتماعية في خصيبة تقيم فعاليات رمضانية...           »          لجنة التنمية الأهلية في خصيّبة توافق على إقامة ملتقى...           »          الشاعر/مبارك بن سالم المصلح الحربي ( ابن دهيم )قصيدة ( حرب )           »          تغطية زواج الشاب: خالد بن عفتان بن زويد الفريدي           »          قصيدة الشاعر/ نايف بادي طليحان المخرشي ورد الشاعر/عبدالله...



العودة   مجالس الفرده > المجالس االعامة > المجالس العامة > مجلس التاريخ و الأثار و الأماكن
مجلس التاريخ و الأثار و الأماكن أماكن لها تاريخ - موروث شعبي - اثار - تاريخ .

الخيول العربية الاصيلة..

أماكن لها تاريخ - موروث شعبي - اثار - تاريخ .


موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-04-10, 11:42 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مصمم
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية مرسى السفينة

البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 2409
الاقامة: الرياض
الجنس: ذكر
المواضيع: 500
الردود: 1004
جميع المشاركات: 1,504 [+]
بمعدل : 0.41 يوميا
تلقى »  16 اعجاب
ارسل »  3 اعجاب
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 317

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
مرسى السفينة غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : مجلس التاريخ و الأثار و الأماكن
افتراضي الخيول العربية الاصيلة..


قال تعالى ( وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا وَزِينَةً وَيَخْلُقُ مَا لا تَعْلَمُونَ ) (النحل:8)

وقال تعالى ( وَالْعَادِيَاتِ ضَبْحاً * فَالْمُورِيَاتِ قَدْحاً * فَالْمُغِيرَاتِ صُبْحاً * فَأَثَرْنَ بِهِ نَقْعاً * فَوَسَطْنَ بِهِ جَمْعاً ) (العاديات)

و قال تعالى ( وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِنْ دُونِهِمْ لا تَعْلَمُونَهُمُ اللَّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللَّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنْتُمْ لا تُظْلَمُونَ ) (لأنفال:60)

وقال تعالى ( زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاءِ وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنْطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالْأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللَّهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الْمَآبِ ) (آل عمران:14)

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « الْخَيْلُ فِى نَوَاصِيهَا الْخَيْرُ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ » وقال أيضاً : « الْبَرَكَةُ فِى نَوَاصِى الْخَيْلِ » .





منذ بدأ التاريخ وحتى يومنا هذا كانت هذه الشراكه قائمة بين الإنسان والجواد ، ففي عصور لم تعرف الحضارة ولم تعرف وسائل النقل بدأت العلاقة الحميمة بين الخيل والخيال .. فبعد حاجة الإنسان للتنقل وقطع الأرض الشاسعة والطبيعة القاسية قدم هذا الحيوان وسد حاجة الإنسان للنقل حتى وقت قريب ..

فقد لعبت الخيل دوراً كبيراً لأجدادنا القدماء فمن لحمها الطعام ومن عظامها السلاح ومن جلودها الكساء ومن ركوبها النقل والحماية وآلة الحرب والتجارة وبقوتها الحرث والسقاء .. ولا يزال هذا دورها في بعض بلدان العالم ..

ومن باب العودة للماضي وذكر أيام من سبقنا وارتباط هذا الحيوان في البادية وطرق العيش فيها أحببت أن أسلط الأضواء على هذا الحيوان بتسلسل مقنع لحياته وعلاقته مع العرب والمسلمين وبالأخص في الجزيرة العربية .. حيث أرتبط أسم هذا الحيوان مع الشجاعة والرجولة في كافة البلدان التي انتشر فيها من العصور القديمة ..




مكانة الخيل عند العرب ..


أهتم العرب بالخيل منذ القدم وكانت لهم رمزاً للفخر والقوة .. فقد تباهى العرب بالخيل وقوتها وسرعتها .. وكانوا يقيمون السباقات بينهم للمفاخرة وعرض القوة .. فكانت تقوم الحروب عليها أو بسببها مثل حرب داحس والغبراء والتي سيأتي ذكرها بعد قليل .. فقد تباها كثير من الشعراء بخيلهم أمثال امرئ القيس حين وصف فرسه :










مكـر مفـر مقبـل مدبـر معـاكجلمود صخر حطه السيل من عل





وقد وصف ساعدة بن جؤيه خيله قائلاً :














فناشوا بارسان الجيـاد قربـواعناجيجهم مجنوبـة بالرواجـل





وكل شموس العدو ضاف سبيبهاومنجرد كالسيد نهـد المراكـل





تمر على الساقين وحفـا كأنـهدنا حفا مرت به الريح مائـل







وكان الشعراء يتباهون بالخيل وقد نظموا القصائد التي قيلت بها كمصدر من مصادر القوة لديهم .. كقول المتنبي :














الخيل والليـل والبيـداء تعرفنـيوالسيف والرمح والقرطاس والقلم





وقد وصف الشاعر أبو ذؤيب الهذلي الخيل بقوله :














تغدو به خوصاء يفصم جريهاحلق الرحالة فهي رخوتمـزع





قصر الصبوح لها فشرج لحمهابالتي فهي تثوخ فيها الاصبـع





متفلق انساؤهـا عـن قانـىءكالقرط صاو غبره لا يرضـع





تأبى بدرتها اذا ما استغضبتالا الحميـم فإنـه يتبـضـع





وقال أيضاً :














فتنازلا وتواقفت خيلاهماوكلاهما بطل اللقاء مخدع







وقال شاعر :














نادي الصريخ فردوا الخيل عانيةتشكو الكلال وتشكو من أذى الخال





فكانت العرب تقول من خال هذا الفرس أي من صاحبها ومنه قول الشاعر :














يصب لها نطاف القوم سراويشهد خالها أمر الزعيـم





وللإبل نصيبها حين أنشد الأزهري قائلاً :














ألا لا تبالي الإبل من كان خالهاإذا شبعت من قرمـل واثـال







وفي ساحات الحرب كان شاهد الشجاعة ( الخيل ) موجود دائماً .. فقد أنشد عنترة بن شداد قائلاً :














هلا سألت الخيل يا ابنـة مالـكإن كنت جاهلة بما لـم تعلمـي





يخبرك من شهد الوقيعـة أننـيأغشى الوغى وأعف عند المغنمي





ولقد ذكرتك والرمـاح نواهـلمني وبيض الهند تقطر من دمي





فوددت تقبيـل السيـوف لأنهـالمعت كبارق ثغـرك المتبسـم





ومدجـج كـره الكمـاة نزالـهلا ممعـن هربـا ولا مستسلـم





جادت له كفي بعاجـل طعنـةبمثقف صـدق الكعـوب مقـوم





فشككت بالرمح الأصـم ثيابـهليس الكريم على القنـا بمحـرم





لما رآنـي قـد نزلـت أريـدهأبـدى نواجـذه لغيـر تبـسـم





فطعنتـه بالرمـح ثـم علوتـهبمهند صافـي الحديـد مخـذم





في حومة الحرب التي لا تشتكيغمراتها الأبطال غيـر تغمغـم





ولقد هممت بغـارة فـي ليلـةسـوداء حالكـة كلـون الأدلـم





لما رأيت القـوم أقبـل جمعهـميتذامرون كررت غيـر مذمـم





يدعون عنتر والرمـاح كأنهـاأشطان بئر فـي لبـان الأدهـم





ما زلت أرميهم بثغـرة نحـرهولبانـه حتـى تسربـل بالـدم





فازور من وقـع القنـا بلبانـهوشكى إلـى بعبـرة وتحمحـم





لو كان يدري ما المحاورة اشتكىولكان لو علـم الكـلام مكلمـي





ولقد شفى نفسي و أبـرا سقمهـاقيل الفوارس ويك عنتر أقدمـي





والخيل تقتحـم الغبـار عوابسـاما بين شيظمة وأجـرد شيظـم












توقيع :

عرض البوم صور مرسى السفينة  
قديم 05-04-10, 11:42 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مصمم
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية مرسى السفينة

البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 2409
الاقامة: الرياض
الجنس: ذكر
المواضيع: 500
الردود: 1004
جميع المشاركات: 1,504 [+]
بمعدل : 0.41 يوميا
تلقى »  16 اعجاب
ارسل »  3 اعجاب
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 317

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
مرسى السفينة غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مرسى السفينة المنتدى : مجلس التاريخ و الأثار و الأماكن
افتراضي رد: الخيول العربية الاصيلة..

--------------------------------------------------------------------------------


وقد أهتم أهل البادية بالخيل فتجد الاهتمام الواضح من البدوي بطريقة تربية حصانه ومشاركته طعامه وشرابه وسكنه فقد آثر البدوي هذا الحيوان على نفسه وماله وولده فتجده يشاركه حليب الناقة والتمر حينما لا يجد العشب ويشاركه الماء مع ندرته وشحه في الصحراء .. وكان يشاركه المبيت في خيمته في البرد ..

فقد خلدوا العرب الخيل ورفعوا مكانته عندهم حيث يقول إسماعيل بن عجلان في مكانة الخيل :








و لا مال الا الخيل عنـدي أعـدهو إن كنت من حمر الدنانير موسرا



اقاسمها مالـي و اطعـم فضلهـاعيالي وارجو ان اهـان و اجـرا



اذا لم يكن عندي جـواد رأيتنـيولو كان عندي كنز قارون معسرا




وقال مالك بن نويرة أخو بنى يربوع :










إذا ضيع الأنذال فى المحلل خيلهـمفلم يركبوا حتى تهيـج المصائـف



كفانى دوائى ذا الخمار وصنعتـىعلى حين لا يقوى على الخيل عالف



أعلل أهلـى عـن قليـل متاعهـموأسقية محض الشول والحى هاتف






وقال أحد بنى عامر :










بنى عامر مالى أرى الخيل أصبحتبطانا وبعض الضمر للخيل أفضـل



أهينوا لهـا ماتكرمـون وباشـرواصيانتها والصـون للخيـل أجمـل



متى تكرموها يكرم المـرء نفسـهوكل امرئ من قومه حيث ينـزل



بنـى عامـر إن الخيـول وقايـةلانفسكم والمـوت وقـت مؤجـل




وهنا عنترة بن شداد يصف حبه لحصانه وكيف كان يذود عنه أثناء القتال فيقول:










أقيه بنفسي في الحروب وأتقيبهادية انى للخليـل وصـول






وقد استخدم العرب قديما الخيول للصيد وبرعوا في صيد الحيوانات البرية على ظهور جيادهم ، وهنا يقول امرئ القيس في معلقته واصفاً إحدى رحلاته للصيد على جواده :










وقد أعتدى و الطير في وكناتهابمجرد قيـد الأوبـدا هيكـل



الحروب بسبب الخيل عند العرب ..


ومن قصص الحروب التي نتذكرها حرب داحس والغبراء التي نشبت بين قبيلتي عبس وذبيان أبنى بغيض بن ريث بن غطفان التي امتدت لسنوات طويلة وصلت إلى أربعين عاماً والتي أزهقت كثير من أرواح أبناء العمومه وكان سببها خلافا حول سباق جرى بين حصان فحلاً يدعى داحس لقيس بن زهير العبسي وفرس ( أنثى ) تدعى الغبراء لحمل بن بدر الذبياني ، فقد أتفق الطرفان على رهان لعدد من الإبل للفائز وبعد تجهيز السباق قام حمل بن بدر الذبياني بعمل كمين بمساعدة عدد من الفتيان أبناء عمومته في وجه الحصان داحس حتى يجفل وينحرف عن طريق وينهي السباق لصالحه ، وبالفعل حصل ما يخشاه حمل بن بدر فعند بداية السباق تقدم داحس على الغبراء وكان الفرق شاسع بين الخيل وعند الكمين خرج فجأة الفتيان من المخبأ وحصل ما تمناه حمل حيث فجفل الحصان داحس ووقع وأوقع فارسه ، وبهذا فسح المجال للغبراء للفوز ، ثم نهض فارس داحس وامتطى صهوة جواده ثانية وانطلق كالصاعقة إثر الغبراء وكاد أن يظفر بها لولا قصر المسافة المتبقية لخط النهاية ، فازت الغبراء وطالب صاحبها حمل بالرهان وكاد أن يحصل عليه لولا أن المؤامرة انكشفت وبان زيف السباق بعد أن ندم الفتيان على فعلتهم الشنعاء واعترفوا بتنفيذ المؤامرة ، وقد حكم المحكمون بالفوز لداحس وطالبوا حمل بن بدر وأخاه حذيفة بن بدر بإعطاء الرهان إلى قيس بن زهير العبسى فرضخا للأمر وسلما الرهان وفى ذلك قال قيس:






وما لاقيت من حمل بن بدرواخوته على ذات الأصـاد



هم فخروا على بغير فخـروردوا دون غايتهم جوادى




عنف كثير من أصدقاء السوء حذيفة ولاموه على تسليمه بالأمر الواقع وإعطائه الرهان لقيس وقرعوه على ضعفه تجاهه وأوغروا صدره على قيس مما جعله يرسل إلى قيس يطالبه بإرجاع الرهان ولم يكن من المنتظر أن ينال هذا الطلب غير الرفض ، وقد طال الجدل بينهما بدون جدوى ، وتطور النقاش إلى تراشق بالكلمات البذيئة كان بن حذيفة قد تمادى في التطاول على قيس بالشتائم فما كان من قيس إلا أن طعنه برمح بالقرب منه وأرداه قتيلاً وكادت الحرب أن تقع لكن تدخل العقلاء ورسل الخير من الطرفين قد تدخلوا وأنهوا النزاع بفرض دية المقتول على قيس الذي وافق على تقديمها دفعاً للشر وتجنباً لوقوع مالا تحمد عقباه بين العشيرتين الشقيقتين ، فبعد بضعة أيام من مقتل ابن حذيفة حرض حذيفة بعض رجال قبيلته على اغتيال مالك بن زهير شقيق قيس وقد تم تنفيذ هذا الاغتيال ، وجرت محاولات لإصلاح ذات البين ، وقد امتنع رؤساء عشائر عن المصالحة إلا أن قيس بن زهير كان أكثر تسامحاً من زملائه رؤساء العشائر وقبل الدية عن مقتل أخيه مالك ووافق رؤساء العشائر على مضض ، إلا ن حذيفة رفض إعطاء الدية رغم تسامح قيس الذي كان يروم إرجاع المياه إلى مجاريها بين أولاد العم ، فحلت الكارثة وقامت الحرب فقال عنترة العبسي في مقتل مالك:










فلله عيناً من رأى مثل مالكعقيرة قوم إن جرى فرسان



فليتهما لم يجريا قيد غلـوةوليتهما لم يرسـلا لرهـان






أما في الشعر الشعبي فقد أنشد الشاعر والفارس المعروف ساجر الرفدي مفتخراً بجواده العربي الأصيل ..










وامهرتي وانا عليها شفـاويان قيل ياهل الخيل تطري عليه



ماني معودها لكسب الشواويولا رددت فرق البقر بالزويه



ابرهـا لمكثريـن العـزاويوالحق عليها كل راعي رديـه



يوم الملاقا يعترض بالاهاوياليا تنـادوا بينهـم بالحميـه



وانا على جدع المدرع رهاويوياما جدعت الشيخ والا حليه



وياما تحملنا كبـار البـلاويوننطح وجيه اهل العزوم القويه



وانا لعصمان الشوارب فداويوحمايه الساقات في كل هيـه



وليا اجتمع حس الغنا والنعاويوياطراد هاك اليوم عيدن عليه



مشاهير الخيل عند العرب ..


ومن مشاهير الخيل عند العرب ما ذكره ابن عبد ربه :

1 - الوجيه ولاحق .. لبني أسد .
2 - الصريح .. لبني نهشل .
3 - ذو العقال .. لبني رباح .
4 - النعامة .. فرس للحارث بن عباد الربعي .
5 - الأبجر .. لعنترة العبسي وهو ابن النعامة .
6 - داحس .. فحل لقيس بن زهير .
7 - الغبراء .. أنثى لحمل وحذيفة بن بدر .




مكانة الخيل عند المسلمين ..


عرف عرب الجاهلية الخيل واعتنوا بها وأحبوها وحافظوا على أنسابها و أنسالها وأحلوها في نفوسهم مكانة لم يحتلها حيوان آخر، وكانت الصلة بينها وبينهما مصيرية ومما يؤكد هذه الصلة والمكانة أنهم جعلوا الخيل نداً للوليد والشاعر و كانوا يحتفلون بولادة الثلاثة حتى قيل عنهم انهم ( كانوا لا يهنئون إلا بغلام يولد أو شاعر ينبع أو فرس ينبج ) وكانوا يؤثرون الخيل على أنفسهم وأهلهم .. وبعد أن جاء الإسلام علت مكانة الحصان عند العرب والمسلمين وعزة مكانته .. حيث حث الإسلام على امتلاك الخيل وإرسالها في سبيل الله .. فقد كان للخيل الأثر الواضح في الفتوحات الإسلامية لأنها تلعب الدور البارز والأساسي في المعارك والحروب
..












توقيع :

عرض البوم صور مرسى السفينة  
قديم 05-04-10, 02:50 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
صاحبـة قلـم
مشرفة سابقة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ميس الريم

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 2778
الجنس: ذكر
المواضيع: 1216
الردود: 7671
جميع المشاركات: 8,887 [+]
بمعدل : 2.51 يوميا
تلقى »  4 اعجاب
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 447

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ميس الريم غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مرسى السفينة المنتدى : مجلس التاريخ و الأثار و الأماكن
افتراضي رد: الخيول العربية الاصيلة..

رغم إطالة القراءة في هذا الموضوع
الآ انه موضوع شيق وقارؤه لايمل حيث انه
موضوع أصيل كاإصالة تاريخه وعنوانه
لك الشكر على النقل المميز والمعلومات الشيقة












توقيع :

تستاهل التكريم يارمز الأبداع % ولياسألتم مين قلنا لكم ميس

عرض البوم صور ميس الريم  
قديم 05-04-10, 11:11 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
إدارية سابقة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نعومة السكين

البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 1182
الاقامة: ( ذرآ الثريـآ )
الجنس: انثى
المواضيع: 477
الردود: 2759
جميع المشاركات: 3,236 [+]
بمعدل : 0.77 يوميا
تلقى »  1 اعجاب
ارسل »  13 اعجاب
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 493

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نعومة السكين غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مرسى السفينة المنتدى : مجلس التاريخ و الأثار و الأماكن
افتراضي رد: الخيول العربية الاصيلة..



الف شكر على الموضوع













توقيع :

لي أمنيه معلقه بين السمـآء والآرض
فَ يُ رب أكتب لهآ الحيآه


عرض البوم صور نعومة السكين  
قديم 08-04-10, 09:56 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
::عضو فعال::
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية سلمان الفريدي

البيانات
التسجيل: Apr 2007
العضوية: 107
الاقامة: بريدة
الجنس: ذكر
المواضيع: 22
الردود: 119
جميع المشاركات: 141 [+]
بمعدل : 0.03 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 50

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
سلمان الفريدي غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مرسى السفينة المنتدى : مجلس التاريخ و الأثار و الأماكن
افتراضي رد: الخيول العربية الاصيلة..

الخيل والليـل والبيـداء تعرفنـيوالسيف والرمح والقرطاس والقلم

أعجبني كلام المتنبي

يعطيك العافيه أخوي مرسى السفينه












توقيع :


عرض البوم صور سلمان الفريدي  
موضوع مغلق

الكلمات الدلالية (Tags)
الاصيلة.. , الخيول , العربية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:16 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
لتصفح الموقع بشكل جيد الرجاء استخدام الإصدارات الاخيرة من متصفحات IE, FireFox, Chrome

Security team

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52